السياحة في ميلان : اهم اماكن سياحية يُمكنك زيارتها في ميلانو

ميلان هي ثاني أكبر مدن إيطاليا من حيث عدد السكان بعد روما وعاصمة إقليم لومبارديا. يُشير الزحف العمراني الهائل الذي أعقب الفترة التي عُرفت بالمعجزة الاقتصادية الإيطالية في خمسينيّات وستينيّات القرن الماضي إلى أن الروابط الاجتماعية والاقتصادية قد توسعت إلى ما وراء حدود المدينة الإدارية، مُشكّلةً منطقةً حضريةً يبلغ عدد سكانها 7-9 مليون نسمة،وتشمل مقاطعات ميلانو، وبيرغامو، وكومو،وليكو، ولودي، ومنزا وبريانسا، وبافيا، وفاريزي، ونوفارا. تُعد منطقة ميلانو الحضرية جزءاً مما يُسمّى الموزة الزرقاء، التي تُمثل أعلى مناطق أوروبا كثافةً سكانيةً وصناعيةً.، تقع ميلانو في الجزء الشمالي الغربي من وادي بو في شمالإيطاليا، في مُنتصف الطريق تقريباً بين نهر بو للجنوب وبدايات جبال الألب وبحيراتها الكُبرى (بحيرة كومو وبحيرة ماجيوري) للشمال، أمّا من الغرب فهناك نهر تيتشينو ومن الشرق هناك نهر أدا. أراضي ميلانو مُسطّحةٌ تماماً، حيث يبلغ ارتفاع أعلى نقطة في المدينة 122 متراً فقط فوق مستوى سطح البحر.

ازدهرت المدينة فيالعصور الوسطى وأصبحت مركزاً تجارياً ومالياً.تعرضت ميلانو للعديد من الغزوات على مر القرون، حيث سيطرت عليها فرنسا، وإسبانيا هابسبورغ، والنمسا، حتى حلول عام 1859 عندما ضُمّت المدينة أخيراً إلى مملكة إيطاليا حديثة العهد. قادت ميلانو عملية إنتاج الأمّة الإيطالية الشابّة خلال بدايات القرن العشرين، وأضحت مركزاً اقتصادياً واجتماعياً وسياسياً هاماً. تأثرت المدينة بشدة من الدمار الذي خلّفته الحرب العالمية الثانية، حيث كانت المركز الرئيسي لحركة المقاومة الإيطالية في وجه القوات النازية. تمتّعت المدينة بطفرة اقتصادية طويلة الأمد خلال سنوات ما بعدالحرب جاذبةً أعداداً ضخمة من المهاجرين القادمين من أرياف جنوب إيطاليا. كما شهدت ميلانو خلال العقود الماضية زيادةً هائلةً في أعداد المهاجرين الأجانب حتى بات أكثر من سُدُس سكانها مولودين في الخارج.

مناخ ميلان رطب شبه مدارى وبما ان البحر المتوسط بعيد عنها فليس له تأثير على مناخها مناخ ميلانو صيفا يتسم بأنه حار وتصل درجات الحرارة فيه الى حوالى 35 درجة مئوية الان السماء تكون صافية وتصل ساعات النهار الى 13 ساعة أما فى فصل الشتاء فقد تنخفض درجات الحرارة الى سالب 2 والى درجة التجمد فتهطل الثلوج ويصبح الهواء اكثر تلوثا لالتصاق الهواء البارد بالتربة وتصبح مدينة ميلانو فى فصل الشتاء من اكثر مدن اوربا تلوثا كما ان الضباب فى فصل الشتاء فى ميلانو كثيف جدا ويعتبر فصلى الربيع والخريف فى ميلانو معتدلين مع زيادة نسبة نزول المطار بهما ومناخها يتسم بالرطوبة فى جميع الفصول

مدينة ميلان الايطالية الساحرة من اكبر مراكز التسوق والسياحة ليست فقط فى ايطاليا ولكن بأوربا كلها وبمجردوصولك لها ستعرف أن لها سحرا ومذاقا خاصا كبلد سياحى رائع وهى تجمل هوية البلد كعاصمة مع ان العاصمة الحقيقية لايطاليا هى روما ولكن ميلانو تعدالعاصمة الاقتصادية والمالية لايطاليا تعال معنا فى جولة قصيرة تتعرف فيها على ميلانو وموقعها ومناخها واهم الاماكن السياحية التى يمكنك زيارتها فيها.

افضل الاماكن السياحية والترفيهية في ميلان

مركز تسوق غاليريا فيتوريو ايمانويل الثانى

هذا المبنى التاريخى والذى يعود زمن بناؤة الى القرن الثامن عشر (18 ) الميلادى يعد من اجمل مبانى العالم وارقاها ومزار سياحى هام لرواد ايطاليا بوجة عام وميلانو بوجه خاص يحتوى على العديد والكثير من المتاجر الشهيرة والراقية لأشهر الماركات العالمية ك غوتشى و أرمانى وبرادا و لوى فيتون ارضيات ذلك المبنى من الفسيفساء الامعة برموز من المدن الايطالية وأسقف ذلك المبنى الزجاجى الرائعة فهو بحق تحفة معمارية عالمية عظيمة ننصحك الا تفوت زيارة هذا المكان الجميل ولا تنسى تذوق بعض الشوكولاتة الساحرة فى مقهى غوتشى الشهير بنفس ذات المبنى .

ميدان كوادريلاتيرو دى اورو

طبعا التسوق والشراء متعة لكثير من الناس, فإذا كنت من ضمن هذه الفئة فلابد أن تعلم أن هذا الميدان هو بغيتك الحقيقية التي ستجد بها كل متطلباتك. وتتفرع من هذا الشارع الكثير من الشوارع الجانبية الذي يزدهر بالمحال التجارية التي تبيع جميع الماركات العالمية.

الدومو بيازا

تعتبر القلب النابض بميلانو والساحة التى ستبهرك عند زيارتها للمرة الولى حيث تحتضن كنيسة الدومو وهى اكبر كنائس العالم والتى ستذهلك بعمارتها الايطالية الاحترافية الدقيقة فستندهش بكل تاكيد من روعة ذلك المبنى كما تعد هذة الساحة ملتقى للزائرين والسائحين من شتى ايطاليا فبها الكثير من المقاهى والمطاعم

كما تعد هذة الساحة محببة لمحبى الصور التذكارية واللقطات التى تحتفظ بها للذكرى لاسيما لو التقطت صورة تذكارية رائعة فى هذة الساحة الشهيرة بجوار حمام ميلانو الشهير والذى يتطاير حولك من كل جانب.و تضم هذه المدينة كاتدرائية دومو ولهذا فهي تكون مقصد كثير من السائحين وخاصة الذين يستهدفون زيارات الأماكن الدينية. ولهذا فتعد هذه الساحة من أحد أشهر وأبرز الاماكن السياحية في ميلان ايطاليا.

نافيليو غراندى

منطقة نافيليو غراندى تلك المنطقة المحببة لعشاقى الرحلات المائية حيث يمكنك القيام برحلة فى تلك القنوات المائية الرائعة والمتألقة وكانك فى نزهة ليست فى ميلانو وانما فى قلب البندقية وهناك يمكنك الاستمتاع باشهى الاكلات الايطالية فى احد المطاعم الكثيرة والمنتشرة على حافة القنوات المائية خاصة فى الفترة المسائية والاستمتاع بالهواء الطلق أثناء تناولك الطعام بالتاكيد سيكون له مذاق مختلف.

حديقة باركو سيمبيون

إن هذه الحديقة من أجمل الاماكن السياحية في ميلان ايطاليا التي يمكنك زيارتها بهدف الاستمتاع بالمناظر الطبيعية الساحرة, وستزيد المتعة إذا كان لديك أطفال صغار. كما يوجد في نهاية الحديقة قوس السلام الذي يعتبر من أحد أهم معالم الفن المعماري الايطالي.

و اثناء سياحتك فى ميلانو اذا احببت الاسترخائ والاستمتاع بمناظر طبيعية خلابة تهدئ نفسك فعليك بلاشك بزيارة حديقة باركو سيمبيون حيث يمكنك هناك الاسترخاء والترفية وعند اطراقف الحديقة يمكنك مشاهدة تحفة تدل على جمال وروعة الفن المعمارى الايطالى والهندسة الايطالية القديمة وهو قوس السلام ستسمتع كثيرا عند زيارتها بالتاكيد.
مدينة

محطة القطار المركزية

حاول تجربة استقلال القطار كأحد الأنشطة التي يمكنك القيام بها في ميلان ايطاليا,. قد يبدو غريبا أن تقوم بجولة سياحية إلى محطة قطار, ولكنك حتما عند زيارتها ستغير من رأيك. من روائع الذهاب إلى هذا المكان هو دمجها للمعمار الحديث مع القديم.

فلا عجب انه تم إنشاء هذه المحطة في عام 1931, وتضم العديد من السلالم المتحركة لتسهيل حركة مرور الركاب داخل المحطة. إن من أهم العوامل التي جعلتها محط أنظار الكثير من السائحين هو كثرة الزخارف والتصميمات التي تربط بين القديم والحديث في نفس المكان.

أكواريوم سيفيكو دي ميلان

يعد أكواريو سيفيكو دي ميلان acquario civico milano من اكثر الاماكن السياحية اهمية في مدينة ميلان حيث يعرض مئة نوع من الأسماك والحيوانات البحرية التي تتجمع في حوض ماء ضخم داخل مبنى قديم.ويعرض المخلوقات التي تعيش في بحيرات وأنهر ايطاليا ويضم المبنى مكتبة للعلوم البحرية وعند مدخله يوجد تمثال لنبتوه اله الماء والبحر الروماني.

إذا كنت تصطحب عائلتك معك في هذه الجولة سياحية, فيجب ألا تفوتك زيارة هذه الحديقة المائية التي تضم الكثير من الأحياء المائية التي تم جمعها من السواحل الايطالية. وهي عبارة عن حوض سمك كبير بالإضافة أيضا إلى مكتبة العلوم البحرية, والتي تضم أشهر الكتب عن عالم البحار. كما يوجد في المدخل تمثال الماء والبحر الروماني. ولهذا يسعى الكثير من الزائرين إلى التقاط الصور التذكارية, وتعد الحديقة من أهم الاماكن السياحية في ميلان ايطاليا.

مسرح لا سكالا

ايطاليا وخاصة ميلانو تعتبر من أهم المدن الثقافية, ولهذا فلا عجب أن نرى الكثير من المزارات الثقافية بها مثل هذه الأوبرا. تعد هي واحدة من أشهر دور الأوبرا في ايطاليا, وتم إنشائها عام 1778. ويقع هذا المسرح بوسط ميلان ايطاليا. ولكن ننصحك أن تقوم بحجز تذاكر هذا المسرح مسبقا, حيث أن أعداد الزائرين دائما كثيرة في معظم أوقات السنة حيث أن هذا المسرح هو من أحد العلامات الهامة في السياحة الثقافية. ،

كاتدرائية ميلانو

تعد كاتدرائية ميلانو من اكبر الكنائس في العالم والتي تقع في وسط مدينة ميلان وقد تم بناؤها في عام 1386 حيث استغرق استكمال بنائها خمسمائة عام تقريباً، وعلى الرغم من طول المدة التي استغرقتها عملية البناء والتطوير ومشاريع الإصلاح الى يومنا هذا، فآن ذلك لا يبدو غريباً لمن يرى الدقة والاحترافية والتصميم المذهل المحيط بكاتدرائية ميلانو ،

و تتميز الكاتدرائية بجدرانها الملونة بالاحجار الكريمة واسقفها المرسومة واعمدتها المنقوشة بشكل فني رائع.و ويوجد ايضاً ضمن الكاتدرائية متحف يعرض فيه الكثير من القطع الاثرية التاريخية للملوك والامراء وبعض الاشخاص الذين ساهمو في بناء هذا المبنى المذهل ويعرض ايضاً العديد من اللوحات الفنية والتماثيل،

ويعتبر تصميم الكنيسة مشابه إلى حد كبير كنيسة نوتردام مع بعض الاختلافات البسيطة، المسقط الأفقي مبني على النظام الشبكي وينتهي بخمسة حنيات في منطقة المذبح. نظام التغطية عبارة عن قبوات متقاطعة كاتدرائية ميلانو. تعد كاتدرائية ميلانو في إيطاليا ثالث كنيسة في أوروبا ضخامة، بعد كاتدرائية سان بيتر في روما وكاتدرائية سان ميشيل بأسبانيا.

قوس النصر في ميلان

قوس السلام Arco della Pace أو بورتا سيمبيون Porta Sempione هو عبارة عن بوابة بشكل قوس وتسمى أيضًا قوس النصر، يقع هذا الباب في المنطقة المركزية في ميلانو، وتحيطه أهم شوارع المدينة، يرجع تاريخ قوس السلام إلي القرن الـ19، يتكون المبنى ذو التصميم الكلاسيكي الجديد من ثلاثة أقواس وأربعة أعمدة كورنثية من الرخام، تحتوي على عدد كبير من أعمال النحت من عمل بومبيو مارشيسي (1790 – 1858). عند القمة،

يتم تتويج القوس بعدد من اللوحات البرونزية، تضم اثنين من التماثيل تمتطيان ظهر الخيل في كلا الجانبين، وسيستيجا ديلا بيس، تمثال لعربة تجرها ست من الخيول من عمل الفنان أبونديو سانجيورجيو (1798 – 1879).

ويعتبر قوس النصر من اهم الاماكن السياحية في ميلان ويتميز بموقعه بالقرب من المعالم السياحية المهمة مثل قلعة سفورزيسكو.

قلعة سفورزيسكو

قلعة سفورزيسكو تقع في مدينة ميلان شمال إيطاليا، بنيت في القرن 15 من قبل دوق ميلانو فرانشيسكو سفورزا الأول، تعتبر من أكبر قلاع أوروبا وقد قام لوكا بيلترامي بإعادة إعمارها بين سنوات 1891-1905 وحالياً يتواجد فيها متحف ومعرض ومكان لاستقبال السياح حيث تعتبر قلعة سفورزيسكو من اهم الاماكن السياحية في ميلان اذ انها تستطقب العديد من السياح العرب والاجانب،

يعد كل ركن من أركان القلعة لوحة فنية مستقلة بحد ذاته تستطيع عنده التقاط أجمل الصور التذكارية، تبدأ من النافورة المذهلة وتمثال الملك الإيطالي أومبيرتو الأول وتمثال القديس يوحنا الموجود أمام القلعة، ثم بوابتها الكبيرة التي يعلوها برج ضخم ثم فناء الكنيسة بممراته وطرقاته المزينة بالأزهار والمساحات الخضراء ونافورات المياه الرائعة.

القصرُ الملكيُّ في ميلان

يقعُ القصرُ في ساحةِ دومو وسطَ ميلان، ويعودُ تاريخُ بنائِه إلى العصورِ الوُسطى؛ إذ كانَ يُستخدَمُ آنذاك كمركزٍ لحكومةِ ميلانو، وتبلغُ مساحةُ القصرِ سبعةَ آلافِ مترٍ مُربّعٍ، وهو اليومَ يشكّلُ واحداً من أهمِّ المراكزِ الثقافيّةِ، وأبرزِ المعارضِ في ميلان، كان قصر ميلانو الملكي palazzo reale Milano مقرا لحكومة مدينة ميلانو لقرون عديدة، واليوم القصر معرض فني ومركز ثقافي هام، يقع علي مساحة 7000 متر مربع، يعرض بشكل منتظم الأعمال الفنية الحديثة والمعاصرة بالتعاون مع المتاحف الشهيرة والمؤسسات الثقافية،

يحظى القصر الملكي في ميلان بشهرة وأهمية سياحية كبيرة، حيث أنك ستشاهد الآلاف من الناس في طوابير على شبابيك التذاكر لذا ننصحك بالحجز المسبق عن طريق الموقع الرسمي لتجنب الانتظار طويلا. ويضم القصر متحف القصر الملكي ومتحف دومو ميلانو الكبير ومعرض للوحات اهم الفنانين مثل مونيه وبيكاسو.

حديقةُ بريرا النباتيّةُ

أُنشئت الحديقةُ التي تبلغُ مساحتُها خمسةَ آلافِ مترٍ مُربّعٍ عامَ 1774م، وهي تضمُّ العديدَ من الأشجارِ التي من أبرزِها: أشجارُ الجنكة بيلوبا، وشجرةُ الزيزفون التي يصِلُ طولُها إلى ثلاثين متراً،

تمتد حديقة بريرا النباتية orto botancio علي مساحة 5000 متر مربع، وتم تأسيسها تحت إشراف ماريا تيريزا ملكة النمسا كي تخدم طلاب الطب والصيدلة، تضم الحديقة العديد من المشاتل والبرك البيضاوية الشكل التي تعود إلى القرن الثامن عشر فضلا عن الكثير من البيوت الزجاجية الرائعة.

حديقةُ إندرو مونتانيلي العامّةُ

تعتبر حديقة ( اندرو مونتانيلي ) العامة من اهم حدائق ميلان و اقدمها ، و تقع في منطقة ( بورسا فينيتسيا ) بنهاية شارع ( كورسو بوينس آيرس ) الشهير ، و هي محاطة بشوارع و ساحات مهمة ، هي : Carso Venezia و Via Palestro و Via Daniele Manin و Bastionide Porta Venezia ,

و تقع بالقرب من حديقة Giardini Di Villa Rea le Comunaie العامة و بمساحة ( 172000 ) م2 . و يعود تاريخ الحديقة الى القرن ال ( 18 ) ، لتشهد بعدها عدة عمليات تطوير و تحديث في ظروف مختلفة و على عدة مراحل . و للحديقة عدة بوابات حديدية خارجية تفضي الى الشوارع المحيطة بها ،

وتتضمن مساحات خضراء مزروعة باشجار البلوط و التنوب و الزان و السرو و القيقب و الدردار العملاقة و غيرها كثيرة ، بالاضافة الى النافورات و نقاط المياه النقية التي يشرب منها الزوار و السياح و كلابهم الاليفة التي يصطحبونها عادة للتنزه و اللعب داخل مناطق مفتوحة او مغلقة او ملاعب .

متحفُ ديل نوفيسينتو

يطل متحف ديل نوفيسينتو على ساحة الكاتدرائية و هو متحف فنى يضم الاعمال الفنيه الايطاليه فى القرن العشرين اضافه الى اعمالا فنيه معاصرة وقد افتتح المتحف عام 2010 م و يمكن الوصول اليه من خلال القصر الملكى و محطة مترو دومو من خلال الدرج الحلزونى الذى يوفره تصميم مبنى المتحف الفريد .

اما العنوان فهو يقع في شارع ويليام ماركونى , 20122 , ميلانو , ايطاليا . يركّزَ المتحف على لوحات معينة أغلبُها على لوحاتِ البندقيةِ، ولومبارد، ويضمُّ أهمَّ أعمالِ الفنّانِ رافائيل، كالزواجِ من العذراءِ، وفرانشيسكو هايز.

مَعرِضُ بيناكوتيكا دي بريرا للفنونِ

يعتبر Pinacoteca di Brera المعرض العام الرئيسي للوحات في ميلانو بإيطاليا. يحتوي على واحدة من المجموعات الأولى من اللوحات الإيطالية ، وهي نتاج البرنامج الثقافي لأكاديمية بريرا ، يقعُ المتحفُ داخلَ قصرٍ يقعُ في حيِّ بريرا، وهو يحتوي على أعمالٍ فنيّةٍ مُنوّعةٍ يركّزَ أغلبُها على لوحاتِ البندقيةِ، ولومبارد، ويضمُّ أهمَّ أعمالِ الفنّانِ رافائيل، كالزواجِ من العذراءِ، وفرانشيسكو هايز.