السياحة في طابا 2020 : دليل افضل الاماكن السياحية في طابا

تتميز مدينة طابا بانها من اجمل المدن المصرية من حيث المناظر الطبيعية الخلابة التى تجعلها مميزة عما حولها وتتميز بالمياه الفيروزية وسلاسل الجبال الرائعة . تقع على رأس خليج العقبة حيْث يحُدُّها مياة الخليج مِن جِهة والجِبال والهِضاب الشّرقيّة مِن جِهة أُخرى نعرض لكم تقرير عن افضل الفنادق والشواطئ والاماكن السياحية فى طابا.

ماهى افضل المعالم السياحية طابا ؟

محمية طابا

تعتبر محمية طابا من افضل المحميات الطبيعية الجاذبة للسياح  الذين يوفدون اليها لمشاهدة المناظر الطبيعية الخلابة وهي تقع على الحدود المصرية الفلسطينية ويرجع تاريخها لاكثر من خمسة الاف سنة وهى من افضل اماكن السياحة في طابا.

كما انها تحتوي علي اجمل الشواطئ المليئة بالاسماك الملونة النادرة والشعاب المرجانية المهددة بالانقراض ويوجد العديد من الحيوانات البرية وتتمتع المحمية بطبيعة صخرية فيوجد بها الوديان والهضاب التي قديصل طولها لاكثر من الف متر وصخور عديدة تحتوي علي فوالق وفواصل متقاطعة معا،كما يوجد بها جبال تنتشر علي قممها الكثير من الطيور البرية وتحتوي علي نباتات يصل عددها ل 480 نوع ومن اهم مايميز المحمية عيون المياه العذبة .

الوادى الملون

يعتبر الوادي الملون او الاخدود الملون من اهم المعالم السياحية الجيولوجية في مدينة طابا التابعة لمحافظة جنوب سيناء ويقع علي بعد 90 كيلو متر من شمال مدينة طابا  وهو عبارة عن متاهة من الصخور الملونة علي شكل منحدرات تشبه مجري نهر جاف وقد تشكل هذا الوادي بفعل الامطار والسيول وعروق الاملاح التي اتخذت لها مكان بين الصخور من مئات السنيين

وقد سمي بهذا الاسم نسبة الي ظلال الالوان التي تغطي جدرانه بشكل متناغم ومتجانس مع وجود عروق من الاملاح المعدنية  علي شكل خطوط تغطي الطبقة الرملية والجيرية والتي تتكون من العديد من الالوان كالقرمزي والفضي والبرتقالي والذهبي والاحمر والارجواني والاصفر.

خليج فيورد

يوجد الخليج علي بعد 15 كيلومتر جنوب مدينة طابا واهم مايميز الخليج ويجعله مختلف عن العديد من الخلجان وهو احاطة المياه بالخليج المتكون من الشعاب المرجانية ويقوم الغواصين المحترفين بالنزول الي الخليج لمشاهدة الاسماك الملونة والشعاب المرجانية النادرة

يتم النزول من خلال فتحة علي عمق 16 متر بالشعاب المرجانية ومنها الي الحفرة علي عمق 24 متر ورؤية الاسماك بالبحر المفتوح وهي تتغذي علي الاسماك الزجاجية الصغيرة والفضية اما الغواصين الهواة فينزلون لمنطقة الموزة وهي منطقة ضحلة من الشعاب المرجانية ويصل عمقها باقصي حد الي 12متر ويتواجد مجموعة من الاسماك الملونة والشعاب المرجانية.

جزيرة فرعون 

يطلق على الجزيرة أسماء أخرى جزيرة المرجان وجزيرة الشعاب المرجانية وتوجد الجزيرة علي بعد 30 كيلو متر من شاطئ سيناء و10 كيلو متر من مدينة العقبة وأهم ما يميز الجزيرة وجود قلعة صلاح الدين التي بناها عام 1171م للتصدي لهجمات  الصليبيين و تأمين طريق الحجاج ويأتي العديد من السياح الي الجزيرة لمشاهدة باقي الآثار التي تخلفت عن الفراعنة والرومان بل والدولة العثمانية

كما ان بها مناطق للغطس توجد بها أعداد هائلة من الاسماك والشعاب المرجانية واشهرها منطقة بيكاسو العملاقة ،كما يوجد بها بقايا كنيسة بازليكا والتي يرجع تاريخها للقرن السادس الميلادى وهي عبارة عن حصون للرهبان من العصر البيزنطي.

قلعة زمان طابا

واحدة من أفضل معالم مدينة طابا حيث تقع على قمة تلة صحراوية بين مدينتي طابا ونويبع، وتعتبر مزارًا نادرًا من نوعه، ويمكنك أن تمارس رياضة الغطس، اليوجا، بالإضافة إلى أماكن تناول الطعام المتنوعة .

ومن خلال الوقوف اعلاها يمكن مشاهدة الشواطئ الطبيعية الخلابة بطابا و جبال نويبع التابعة للمملكة العربية السعودية ويوجد بالقلعة مسابح اصطناعية بجانب الشواطئ الطبيعية والتي يأتيها السياح من بلدان العالم للغوص والاستمناع بمشاهدة الاسماك الملونة والشعاب المرجانية النادرة الموجودة بالشاطئ

كما يوجد بالقلعة العديد من الانشطة الترفيهية كالمطاعم التي تقدم وجبات بدوية واماكن السبا التي تقدم حمامات شمس ومساج للمساعدة علي الاسترخاء والتجول بالقلعة مع وجود مرشد سياحي لتوضيح تاريخها واهم معالمها. وتعتبر من اهم اماكن السياحة في طابا.

 متحف طابا

يضم متحف طابا 700 قطعة اثرية من كل العصور التي مرت علي مصر منذ العصر الفرعوني والقبطي والإسلامي والعثماني وحتي العصر الحديث ويضم المتحف ثلاث قاعات رئيسية يوجد بهم العديد من الاثار والمخطوطات النادرة ومجموعة من حفائر البعثة اليابانية بجبل الطور والتي اتضحت انها تابعة للعصر الأيوبي العثماني والمملوكي وايضا حفائر ترجع للعصر اليوناني والروماني وأرضية من الفسيفساء تم العثور عليها بمنطقة البلوزين.

المدينة المرجانية

تعتبر مدينة طابا من اكثر المدن التى يوجد بها انواع عديدة من الشعاب المرجانية على اعماق مختلفة تحت سطح البحر حيث توجد بها ماتعرف بالمدينة المرجامية والتى تتكون من اعداد وانواع لاحصر لها من الشعاب المرجانية متجمعة فى مكان واحد وتعتبر مقصدا هاما للقادمين بعرض السياحة في طابا .

وتعيش العديد من الاسماك الملونة بجانب الشعاب المرجانية مماتجذب اليها السياح من كافة انحاء العالم لمشاهدة هذا التجمع الهائل ويمكن رؤية بعض الاسماك المتواجدة كسمك الاسد والسمك الفضى وبعض الانواع من المرجان ويغوص الغواصون بها على عمق عشرون مترا تحت سطع البحر لروية الحياة البحرية باكملها والتمتع بصفاء ونقاء المياه والمحاكاة للطبيعة فى عقرهاوالتقاط الصور التذكارية.

مرتفعات طابا

تعتبر هذه المنطقة من المناطق الترفيهية للسياح حيث تم تجهيزها خصيصا لتحتل المراكز الاولى فى الرفاهية بالشرق الاوسط وافريقيا فهى ذات موقع استراتيجى حيث تطل على شواطئ البحر الأحمر وقريبة من مطار طابا الدولى وميناء طابا كما انها قريبة جدا من ثلاث بلدان ممايسعل الوصول اليها منها

ويوجد بالمرتفعات العديد من المنتجعات والفنادق التى تقدم خدمات للسياح على اكمل وجه حتى لايشعر السائح بالملل كما يوجد بها مراكز لتعليم الغوص ومراكز للتسوق وشراء الهدايا التذكارية ونوادى للعب رياضة الغولف المحببة لدى الكثير من السياح كما انه يمكن للسائح ممارسة التسلق لبعض الجبال بطريقة امنة ممن يحبون المغامرات والاستمتاع بمشاهدة معالم طابا من الاعلى