السياحة في بالي : اهم الاماكن السياحية التي تستحق الزيارة

مقاطعة بالي هي إحدى مقاطعات إندونسيا، وتعتبر وجهة سياحية دولية. يوجد فيها تكوين صخري بركاني يعد من أحد معالمها الهامة اسمه تاناه لوط وعاصمتها دنباسار.تُعرف بالي أيضاً باسم أرض الآلهة، وتناشد من خلال جمالها الطبيعي البراكين التي تلوح في الأفق وحقول الأرز الخصبة التي تعطي أجواء السلام والهدوء. وتشتهر أيضاً باسم
جنة راكبي الأمواج! وهي تعتبر من أشهر جزر اندونيسيا الساحرة، مع المناظر الطبيعية المتنوعة من التلال والجبال، والسواحل الوعرة والشواطئ الرملية، تراسات الأرز الخصبة والتلال البركانية الجرداء كلها توفر خلفية خلابة لثقافة ملونة وعميقة الروحية وفريدة من نوعها جعلها تلقّب بالجنة على الأرض.

على عكس الغالبية العظمى للديانة الإسلامية في اندونيسيا، ما يقارب 83.5? من سكان بالي يدينون بالديانة الهندوسية المحلية والمتشكلة من مزيج من بعض الاعتقادات المحلية والهندوسية الموجودة في جنوب آسيا. الديانات الأخرى تشمل الإسلام 13.4? والمسيحية 2.5? والبوذية 0.5?.عندما دخل الإسلام إلى جزيرة جاوا في القرن
السادس عشر، أصبحت جزيرة بالي مأوى للعديد من الهندوس. الهندوسية في بالي مزيج من الهندوسية الهندية والبوذية وبعض التقاليد الروحانية للسكان الاصليين.

تمتلك مقاطعة بالي مواقع سياحية مدهشة تجعل من زيارتكم لها غير قابلة للنسيان على مر السنين ,وفيما يلي سنقدم لكم أجمل المواقع السياحية التي تتضمنها مدينة بالي الإندونيسية .

افضل اماكن سياحية في بالي

شاطئ كوتا‏

يعتبر شاطئ كوتا من افضل الاماكن السياحية في بالي وهو من أكثر شواطئ بالي استقطاباً للسياح،يتميز بشواطئه الرميلة البيضاء. ومن أجمل الاشياء في شاطئ كوتا هو منظر غروب الشمس حيث تختلط خيوط الشمس وتتسلل عبر السحب في منظر ذهبي بديع وذلك ما جعله من أفضل الشواطئ في جميع انحاء العالم ومن افضل الاماكن السياحية في بالي.

يقع في جزيرة بالي اندونيسيا الذي يُعد من افضل الاماكن السياحية في بالي الذي من الضروري زيارته اثناء السفر الى اندونيسيا، وتمتد العديد من الفنادق على شاطئ كوتا بالي، وبالقرب منه يقع شاطئ دريم لاند الذي يبعد مسافة 30 دقيقة بالسيارة.

يمكن للزائر لهذا الشاطىء السباحة في مياه الشاطئ النظيفة ولعب الكرة الشاطئية والمشي والتنزه في جميع ارجاء الشاطئ،كما يتوفر في شاطئ كوتا العديد من الواح التزلج على الماء ويتم استئجارها بأسعار معقولة.

شاطئ جيمباران

شاطئ جيمباران يقع مباشرة جنوب المطار، على الطريق من دينباسار نحو نوسا دوا. قرية جيمباران هي الرقبةالضيقة من جزيرة بالي، شاطئ جيمباران يواجه خليج جيمباران والذي اصطف به مؤخرا المنتجعات الفاخرةالجديدة على الشاطئ ويواجه الشاطئ محمية بميناء بينوا.

يتميز شاطئ جيمباران برماله البيضاء الناعمة وصفاءمياهه وسحر المشاهد التي يوفرها على بحر بالي والمحيط الهندي، تنتشر المطاعم على طول الشاطئ والتي تقدم اشهى الاطباق البحرية وعند المساء يصبح الشاطىء أكثر روعة حيث تنتشر الشموع لتضيئ الشاطئ وسط مشهدرومانسي .

شاطئ نوسا دوا‏

يعتبر شاطئ نوسا دوا من أجمل الشواطئ في جزيرة بالي ومن أشهر الوجهات السياحية في إندونيسيا ,يتميز هذاالشاطئ بتنوع الانشطة والفعاليات والألعاب التي يوفرها مثل الرياضات والانشطة البحرية والمائية بما فيها المظلةالشراعية وسفن البنانا ,

ويقع شاطئ نوسا دول ومنتجعاته على بعد 11 كيلو متر من مدينة كوتا وعلى بعد 21 كيلو متر من دينباسار جنوب بالي. ويتسم شاطئ نوسا دوا بنفس المناخ الاستوائي السائد في جزيرة بالي، حيث يمتدموسم المطر من شهر أكتوبر إلى شهر مارس, ولذلك يعتبر أفضل وقت لزيارة هذا الشاطىء خلال الفترة من شهرمايو إلى شهر أغسطس .

شلال جت جت

يعتبر شلال جت جت من أكثر المناطق جذبا للسياح في بالي ,قع الشلال في قرية جت جت شمالي جزيرة بالياندونيسيا . يقع شلال جت جت على هضبة ويبلغ ارتفاعه 45 متر تقريباً محاطاً بالاشجار الاستوائية ,إن زيارة شلال جت جت بالي لا تعوض وهي من أفضل ما يمكن أن تقوم به وأنت سائح في جزيرة بالي ليس لروعة الشلال وحسب بل لأنك ستجد الطبيعة الخلابة والحضارة العريقة يجتمعان في مكان واحد وهذا قلما يحدث في أي من اماكنالسياحة في بالي اندونيسيا.

ويمكن للسائح أيضا التمتع بالمساحات الخضراء الشاسعة الموجودة حول الشلال التيتكونت من مزارع الأرز والبن وأشجار الكاكاو وجوز الهند وغيرها من النباتات والأشجار الأستوائية والتي ينتشربها أيضاً أنواع متعددة من القرود لا تنس التقاط الصور التذكارية المميزة لها.

شلال شامبوهان

شلال شامبوهان من أروع الشلالات في بالي ,يمكن للزائر أن يمضي فيه ساعات من التأمل والاستجمام وسطالأشجار والنباتات المتنوعة التي تكوّن مساحات خضراء رائعة مع صورة الشلال وصوت مياهه اللذان يزيدان منمتعتك واهتمامك.

وهذه الشلالات عبارة عن ثلاث شلالات في أماكن متقاربة من بعضها البعض تتميز جميعهابارتفاعها غير الشاهق بما يسمح للكثير من السياح بالقيام بمغامرة القفز من خلاله والسباحة في الماء التي يصب فيها والتي تتميز بعمقها غير الخطر.

ويمكن لك الغوص لأعماق بسيطة في تلك المياه بواسطة معدات غطس بسيطة لترى الكائنات البحرية والأسماك المتنوعة التي تتميز بها أنهار اندونيسيا خاصة حيث إن شلال شامبوهان بالي هومصب لأحد أهم نهرين في اندونيسيا.

شلال تيجينونجان بالي

موقع سياحي يجذب السياح ,يقع الشلال في قرية تسمى Tegenungan، يتميز بوقوعه بين الأشجاروالغابات حتى أنك من فوق لا تستطيع رؤية المجرى والينابيع بسبب كثافة الأشجار, وإذا كنت تجيد السباحة فالبحيرة المقابلة للشلال توفر لك إمكانية القيام بذلك،

وخلال جولتك به يمكنك التجول وسط الغابات الكثيفة التى تمنحكفرصة استكشاف الطبيعة البرية الجميلة، وبالطبع لا تنسى التقاط الصور التذكارية لتذكر رحلتك إلى هذا الشلال الرائع، وعقب جولتك يمكنك التوجه إلى الأكشاك المتوافرة بالقرب منه وتناول بعض الوجبات الخفيفة مع احتساءالمشروبات الطازجة من العصائر الُمنعشة، كما يتوافر بائعو الهدايا التذكارية من الإكسسوارات، والصناعاتالحرفية.

حديقة سفاري بالي

تعتبر الحديقة من اهم اماكن سياحية في بالي ,هي عبارة عن حديقة حيوانات مفتوحة تحوي انواع عديد من الحيواناتمن قارات عديدة حول العالم، تضم الحديقة ايضاً منطقة ترفيهية وملاهي مائية، حديقة سفاري بالي هي أمتع المناطقالتي يمكن فيها ممارسة السفاري لاحتوائها على أكثر من 400 حيوان وطائر لستين سلالة متنوعة من اندونيسيا والهند وغابات أفريقيا وكل ذلك وسط مناظر خضراء خلابة إنها سلالات نادرة وقلما تجد مثيلتها في أي حديقة سفاري بالعالم مثل النمور الهندية البيضاء وفرس النهر الإفريقي وغيرها.

توفر سفاري بالي الحافلات ذات الأشكالالمختلفة والمحمية بشكل جيد للقيام بجولة فيها لمشاهدة الحيوانات وهي تتحرك وسط الطبيعة دون أن تشعر بالخوفمن أن تؤذيك أنت أو أطفالك.

حديقة الطيور في بالي

تتضمن الحديقة ألف طائر ينتمون إلى 250 نوعاً يسكنون حديقة ذات مساحات خضراء شاسعة بها مختلف النباتاتوالأشجار الاستوائية النادرة والخلابة ستكون جولتك في حديقة طيور بالي التي افتتحت في تسعينات القرن الماضيلتكون محمية طبيعية لمختلف أنواع الطيور وهي من أهم الاماكن السياحية في بالي باندونيسيا.

وهي من اهم الاماكن السياحية في بالي التي تجذب السياح ,الطيوم تم جلبها من مختلف أنحاء العالم مثل استراليا وأمريكا وافريقياوغيرها، تلك الطيور يمكنك أن تطعمها وتلعب معها في أقفاصها في الحديقة وتقوم بتصويرها أيضا أثناء جولتك.

غابة القرود في بالي

هي عبارة عن محمية طبيعية و مجمع للمعابد الهندوسية التي يعود بعضها للقرن الرابع عشر، تبلغ مساحة الغابة12.5 هكتار,ويمكن للسائح أن يرى هناك إلى جانب نحو 700 قرد 186 نوعا نادرًا من الأشجار وبعض الحيواناتالأخرى ,

وتعد أحد أهم أماكن السياحة في بالي اندونيسيا لما تحويه من معالم أثرية وعجائب طبيعية ,وتقدم الغابة معلومات للسائح عن الحياة الدينية في اندونيسيا قديما ومعتقدات وثقافة السكان المحليين في الماضي.كما ينتشرداخل الغابة الكثير من التماثيل والنصب التذكارية والجسور والسلالم والمظلات الأثرية ذات التصميمات الرائعةلتكوّن مع الخضرة مناظر جمالية مبهرة تستحق أن تلتقط لها الصور التذكارية.

بحيرة بيراتان

تتمتع بحيرة بيراتان بجمال آخاذ جعل منها مقصد سياحي لكافة زوار بالي , البحيرة تحيط بها العديد من المعالمالمتنوعة التي يعشق الناس رؤيتها فعلي ضفافها ستجدون العديد من المناظر الطبيعية، بالإضافة إلى المعالم المعمارية كالمعابد التي تخيل لك أنها واقعة على المياه من مدي أقترابها من البحيرة.

تقع البحيرة في جزيرة بالي وبالطبع لا أحد يعرف إندونيسيا بدون أن يعرف بالي، فهي الجزيرة السياحية الأولي في إندونيسيا، وتحتل البحيرة المركز الثاني كونها من أكبر البحيرات التي تشهدها إندونيسيا.وينتشر قرب البحيرة منتجعات سياحية إندونيسيا فاخرة.

معبد أولو واتو بالي

من اهم اماكن السياحة في بالي اندونيسيا وأحد من أشهر المعابد الهندوسية في جزيرة بالي الإندونيسية وهو واحدمن ستة معابد رئيسية ,يتسم بالكثير من التصميمات الرائعة و براعة التشييد , و من أهم ما يميز هذا المعبد هو اسمه حيث أنه من خلال هذا الاسم سوف نعرف قيمة و أهمية هذا المتحف في أعين المواطنين المحليين للجزيرة حيث أن كلمة Luhur تعني قبس من السماء أما عن كلمة Ulu هي ترمز ألي منطقة أخر الأرض أما كلمة Watu فهي ترمز إلى الصخرة و ذلك تبعا للغة القديمة الخاصة بجزيرة بالي .و من أجمل المناطق في هذا المعبد هو الجزءالشمالي و الجنوبي للمعبد حيث يحتوي على إطلالة رائعة و جذابة

معبد تاناه لوت

تاناه لوت يجسد جزيرة بالي الرومانسية. اسم “تاناه لوت” يعني “الأرض في البحر”، وهو اسم مناسب تماماً لمايصوره من المناظر الطبيعية البحرية الفريدة. الصورة الظلية من بورا تاناه لوت هي واحدة من السمات الأكثر شعبية في بالي.هو واحد من اهم معالم السياحة في بالي الأثرية التي لا يمكن إغفالها، يقع المعبد في قرية بيرابان Beraban ويعدّ من أشهر اماكن سياحية في بالي التي يزورها السيّاح .

أفضل وقت لزيارة معبد تاناه لوت هو خلال احتفال أودالان، والذي يحتفل به كل 210 يوماً. عادة ما تقام الطقوس بالقرب من احتفالات غالونجان وكينينغان في اليوم المقدس المعروف باسم بوذا سيمينغ لانغكير.

سيمينياك

تقع قرية سيمنياك الصغيرة على الساحل الجنوبي الشرقي لبالي و بالرغم من قربها لقرية كوتا الشهيرة فهي منالوجهات الحصرية لقضاء العطلات. تجذب القرية المسافرين من أنحاء العالم لامتلاكها البوتيكات العصرية ومطاعم خمس نجوم و الفنادق الفخمة.

تشتهر سيميناك ببعض من أكثر الشواطئ جمالاً في بالي. تأكد من أنك تشاهدمناظر غروب الشمس الخيالية وتستمتع بالجمال الهادئ وتتجول في الاحتفالات في بالي على الشاطئ وتشاهدعازفي الموسيقى الإندونيسية والقرابين للآلهة.

معبد بيساكيه الأم

بالرغم من أن أغلبية السياح القادمين إلى إندونيسيا هم من العرب، وبالطبع العرب لا يؤمنون بالديانة الهندونيسية إلاأن المميز في المعابد ليس الديانة التي تمارس فيها وإنما التصميم الهنديس المعماري ,يقع معبد بيساكيه علىمنحدرات أكبر جبل في بالي، جبل آغونغ و يعد من أهم المعابد التسعة التي بنيت “لحماية الجزيرة من الشر”. يضمالمعبد 28 تمثال مبنيين على سبعة مدرجات .

جبل باتور

يقع جبل باتور على إحدى أجمل الأراضي في شمال شرق بالي. يبلغ ارتفاع الجبل 1717 متر و هو أحيانا بركانانشط و يضم بحيرة و عدة قرى. يأتي الزوار لجبل باتور أيضا لزيارة معبد أولون دانو الهندوسي و هو إحدى معابدبالي التسعة الشهيرة.

على الرغم من خطورة ووعورة هذا المكان الا انه توجد مجموعة من القرى الصغيرة علىسفح الجبل مما يعطى مشاهدة البيوت الصغيرة مع الجبال الخضراء ذو الفوهة البركانية العملاقة لوحة فنية رائعة يجب عليك زيارتها فى اندونيسيا.

معبد لوهور أولواتو

تقع شبه جزيرة بوكيت في الطرف الجنوبي لبالي و تضم معبد لوهور أولواتو و هو إحدى المعابد التسعة الشهيرة على الجزيرة.ومعبد بورا لوهور أولواتو الشهير هو من عجائب الفن المعماري في صخرة المرجان الأسود، مصممة بشكل جميل مع مناظر خلابة. هذا هو مكان معروف للاستمتاع بغروب الشمس.

يمكن للزوار التجول في أراضيه والاستمتاع بالمناظر الرائعة. يمتلئ مدخل المعبد بتماثيل غانيشا (اله هندوسي في شكل فيل) بالاضافة لقرود طريفة تنتظر الطعام من الزوار و عروض رقص كل يوم عند غروب الشمس.

لوفينا

لوفينا تعرف بمدينة الرمال السوداء البركانية ,تمتلك شواطىء طويلة تمتد لمسافة خمسة أميال ,تتميز لوفينا بالهدوءو هي عكس كوتا تماما حيث يأتي لها الناس للاسترخاء و قضاء عدة أيام في هدوء و راحة قرب الشاطئ. تضملوفينا عدة قرى صغيرة و تعد المنطقة مكانا محبوبا لممارسة الغوص ,

فإن كنت تبحث عن عطلة مختلفة تماماً،تختلف عن الأجواء النابضة بالحياة في مدينتي كوتا وسيمينياك في جنوب بالي، فيجب عليك أن تتوجه شمالاً إلى شاطئ لوفينا في بالي , ويمكنك أن تشاهد هناك الدلافين التي تظهر في فترة الصباح الباكر فقط عندما ترتفع أشعة الشمس الأولى في الأفق.

ليمبونغان

هي جزيرة صغيرة تقع على الساحل الجنوبي الشرقي لبالي و هي صغيرة جدا لدرجة أن يمكن للزوار التجول علىالجزيرة بأكملها سيرا على الأقدام في ثلاث أو أربع ساعات ,تقع جزيرة نوسا ليمبونغان قبالة الساحل الجنوبيالشرقي لجزيرة بالي، وتغادر الزوارق السريعة من ميناء بينوا في سانور من الصباح الباكر حتى الساعة 4:00مساء وتستغرق الرحلة حوالي 30-40 دقيقة.

تتميز بجمال شواطئها مثل شاطئ الفطر الذي يتألق برماله البيضاء الناعمة و مياهه الزرقاءالصافية. توجد العديدمن المناطق حول الجزيرة المناسبة لممارسة الغوص حيث تمتلك حياة بحرية رائعة و شعاب مرجانية جميلة وآمنة.وتعتبر نوسا ليمبونغان جنة ساحرة للباحثين عن الهدوء بعيدا عن صخب الحياة في البر الرئيسي.

شاطئ سانور

شاطىء سانور من أجمل شطوط بالي على الإطلاق ويقع هذا الشاطئ أيضا شرقي مدينة دينباسار التي تبعد عنهأربعة كيلومترات كما يبعد هذا الشاطئ التابع للقرية الجميلة عن مطار ناغورا راي قرابة نصف ساعة ,هو وجهة محبوبة للزوار الأكبر سنا و العائلات.

يتميز الشاطئ الذي يمتد لخمسة كيلومترات أنه نظيف و معزول مثل القرية بأكملها و المنتجعات حوله هادئة للغاية. وتميز شاطئ سانور برماله البيضاء ومياهه البحرية الدافئة والهادئة ومن الشاطئ يمكن الإطلال على جزر نوسا وبالأساس جزيرتا نوسا ليمونقان ونوسا شيننقان ورغم التطور الحاصل في المنطقة مؤخرا إلا أن الجميع يحب هذا الشاطئ ومنطقته لأنه ما يزال بدئيا بعض الشيء .

اقرا ايضا عن بالي